Jump to Navigation

احصائيات فيروس كورونا في فلسطين

* الأعداد تشمل القدس

 

عدد الاصابات

 

عدد العينات

 

عدد المتعافون

 

عدد الحالات الحرجة

 

عدد الوفيات

 


الصحة الإسرائيلية: 2862 إصابة جديدة بكورونا واحتمال فرض "اغلاق مشدد"

الصحة الإسرائيلية: 2862 إصابة جديدة بكورونا واحتمال فرض "لجم مشدد"

زمن برس، فلسطين:  أظهرت معطيات وزارة الصحة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، أنه تم تشخيص إصابة 2862 شخصا بفيروس كورونا، أمس بعد إجراء 83,227 فحصا لكورونا. وبذلك يتجاوز عدد الإصابات اليومي سقف 2500 إصابة يومية الذي حددته الحكومة من أجل فرض المزيد من القيود واتباع إجراء "لجم مشدد"، الذي يعني إغلاق التجارة وجهاز التعليم.

ووفقا لمعطيات الوزارة، فإن 381 مريضا بكورونا في حالة خطيرة يرقدون في المستشفيات اليوم، بينهم 138 مريضا يخضعون لتنفس اصطناعي، فيما ارتفعت حصيلة الوفيات إلى 3022 منذ بداية الجائحة.

وقال نائب وزير الصحة، يوآف كيش، لإذاعة الجيش الإسرائيلي، اليوم، معقبا على عدد الإصابات بكورونا أمس، إنه "على ما يبدو لن نتمكن من التهرب من قيود شديدة قبل أن نرى تأثير اللقاح".

وأضاف كيش أنه "يوجد ارتفاع واضح في انتشار الفيروس، وبالأمس جرى تشخيص 2862 مريضا بكورونا. والاتجاه واضح، نتجه إلى لجم مشدد. العمل سيستمر من دون استقبال الجمهور، وكذلك التعليم في المدن الصفراء".

وقال وزير الصحة، يولي إدلشتاين، للإذاعة العامة الإسرائيلية "كان"، أمس، "إننا نتجه إلى إغلاق التجارة، وفقا للمعطيات. وكحكومة، اتخذنا قرارات بشأن مؤشرات حول متى سنبدأ بفرض قيود ’لجم مشدد’، وذلك عندما يكون هناك 2500 مريض يوميا أو أن يتجاوز مُعامل انتشار الفيروس 1.32".

من جانبها، حذرت رئيسة خدمات صحة الجمهور في الوزارة، شارون ألروعي – برايس، من الوضع في مطار بن غوريون في اللد، حيث يغادر البلاد ويعود إليها آلاف المسافرين، ووصفت الوضع فيه بأنه "إخفاق".

وقالت إنه "يوجد تجمهر هائل وغير مبرر، ويجب توفير حل فوري". وأضافت "لا شك في أننا داخل موجة ثالثة من انتشار الفيروس وعدد المرضى سيزداد. ونحن على بعد أسبوع أو عشرة أيام من فرض لجم مشدد". وتابعت أنه حتى شهر آذار/مارس المقبل لن يكون للقاحات تأثيرا حقيقيا على لجم الوباء.

وأظهر تحليل معطيات الوفيات من جرّاء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في إسرائيل، أن الضحايا كانوا يعانون بشكل أساسي من ارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب، وذلك بحسب البيانات الرسمية الإسرائيلية التي حصلت عليها صحيفة "هآرتس" ونشرتها عبر موقعها الإلكتروني، مساء الثلاثاء.

وأوضحت المعطيات أن وفيات كورونا كانت أوسع انتشارا لدى كبار السن الذين يعانون من أمراض مزمنة منتشرة بين أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا. وبيّنت المعطيات الصادرة عن وزارة الصحة أن معدل أعمار وفيات كورونا في إسرائيل بلغ 79 عاما.

وبحسب المعطيات، فإن الفئة العمرية ذات أعلى معدل وفيات تتراوح بين 80 و89 عاما، إذ بلغ عدد الوفيات في هذه الفئة العمرية 1022 حالة، ما يعادل نحو ثلث الحالات؛ تليها الفئة العمرية 70-79 عامًا، ويشكلون 759 من الضحايا، يليهم من تبلغ أعمارهم 90 عامًا فما فوق، بواقع 613 حالة وفاة في هذه الفئة.

وأظهرت المعطيات أن 34% من وفيات كورونا (1019 حالة وفاة) عانوا من ارتفاع ضغط الدم؛ فيما عانى 25% (750) من الحالات من الإصابة بداء السكري؛ و21% من الحالات (246) من أمراض في القلب والأوعية الدموية؛ و8% من الحالات (99) من مرض رئوي مزمن؛ و3% من الحالات عانت من تثبيط مناعي نتيجة زرع أعضاء أو العلاج من الأورام؛ وعانى 1% (31 حالة وفاة) من مرض مزمن في الكبد. وفي بعض الحالات عانى المرضى من عدة أمراض مزمنة في آن واحد.

 

 

 

 

فريق عمل زمن برس

فريق عمل زمن برس مكون من عدد كبير من المتخصصين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية الحصرية في موقعنا. ويعمل فريقنا على مدار 24 ساعة في اليوم لتزويد الزوار بأحدث و أهم الأخبار العاجلة و الحصرية في الموقع، بكافة أشكال الانتاج الصحفي (المكتوب، المسموع، المصور) كي تصل المعلومة للمتابعين كما هي دون أي تدخل من أحد.
  • Website
  • Google+
  • Rss
  • Youtube
.
x

حمّل تطبيق زمن برس مجاناً

Get it on Google Play